منتدى أحباب الله و نصرة الاسلام
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
الرجاء اثراء المنتدى

شاطر | 
 

 رسالة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه لحملة القرآن الكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nasser26



عدد المساهمات : 209
نقاط : 620
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 27/06/2010
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رسالة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه لحملة القرآن الكريم    الإثنين يونيو 28, 2010 10:08 am

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

رسالة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه لحملة القرآن الكريم



عن كنانة العدويِّ،قال:كتب أمير المؤمنين عمر بن الخطاب-رضي الله عنه-إلى أمراء الأجْناد: (أنِ ارفَعوا إلَيَّ كُلَّ مَن حَـمَـلَ القرءانَ حتى ألحِقَهُم في الشَّرَفِ من العَطاء،وأرسِلَهُم في الآفاقِ فيُعَلِّمونَ الناس)

فكتب إليه أبو موسى الأشعري-رضي الله عنه-:أنَّهُ بَلغَ من قِبَلي مَن حَمَل القرءان:ثلاث مئة وبِضْعَ رجال.
فكَتَبَ إليْهِمْ عُمَرُ : (بسم الله الرحمن الرحيم،من عبد الله عمر إلى عبد الله بن قيس _ أبو موسى الأشعري رضي الله عنه_ ومن معه مِنْ حَمَلَةِ القرءان،سلامٌ عليكُم،أما بعد:

فإنَّ هذا القرءان كائِنٌ لكم أجرا،وكائنٌ لكم شرفا وذُخرا،فاتَّبِعوهُ ولا يَتَّبِعَنَّكُم؛فإنّه َ مَنِ اتَّبَعَهُ القرءانُ زُخَّ _أيْ رٌفِعَ_ في قفاه حتى يقْذِفه في النار،ومن تَبِعَ القرءان ورَدَ به القرءانُ جِنانَ الفِردَوسِ،فَلَيَكُو نَنَّ لكم شافِعا إنِ اسْتَطَعْتُم ولا يَكونَنَّ لكم ماحِلًا_ أيْ خَصْما مُجادِلا_؛فإنَّه من شَفَعَ له القرءانُ دَخَلَ الجنَّة،ومن مَحَلَ به القرءانُ دَخلَ النار.

واعلموا أنَّ هذا القرءان ينابيعُ الهدى،وزهرةُ العِلْم،وهو أحْدَثُ الكُتُبِ عَهْدا بالرَّحمن؛به يفتحُ اللهُ أعْيُناً عُمْياً، وآذانا صُمّاً،وقلوباً غُلْفاً.
واعلموا أنَّ العَبْدَ إذا قامَ من الليل فتَسَوَّكَ وتَوَضَّأ ثمّ كَبَّرَ فَقَرَأ؛وضع المَلك فاهُ على فيهِ_وضَعَ الملك فمه على فم قارئ القرءان_ ويقول:أتْلُ أتْلُ،فقد طِبْتَ وطابَ لك،وإنْ توضَّأ ولم يَسْتَكْ؛حَفِظَ عليه ولَمْ يَعْدُ ذلك.

ألا وإنَّ قراءةَ القرءانِ مع الصلاة؛كنزٌ مَكْنون،وخير موضوع؛فاسْتَكْثِروا منه ما استَطَعْتُم؛فإنَّ الصلاةَ نورٌ،والزكاةَ نورٌ،والصَّبرَ ضِياءٌ،والصَّوم جُنَّةٌ،والقرءانُ حُجَّةٌ لكم أو عليكم؛فأكْرِموا القرءانَ ولا تُهينوه؛فإنَّ الله مُكْرِمٌ من أكْرَمَه،ومُهينٌ من أهانَهُ.
واعلموا أنَّهُ من تَلاهُ وحَفِظَهُ وعَمِلَ بِهِ،واتَّبَعَ ما فيه؛ كانت له عند الله دعوةٌ مُسْتَجابة؛إنْ شاءَ عَجَّلَها له في دُنْياه ،وإلا كانت له ذُخْرا في آخِرَته،
واعلموا أنَّ ما عند الله خَيْرٌ وأبْقى للذين ءامنوا وعلى ربهم يتوكلون).

اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء أحزاننا وذهاب همومنا وغمومنا ، اللهم اجعلنا من الذين يتلونه أناء الليل وأطراف النهار ، اللهم اجعله حجة لنا لا علينا ، اللهم اجعله شفيعا لنا يوم القيامة يارب العالمين.

من موقع رسول اله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حور العين 2



عدد المساهمات : 26
نقاط : 46
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 29/06/2010
العمر : 33
الموقع : nasser26keb.3arabiyate.net

مُساهمةموضوع: رد: رسالة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه لحملة القرآن الكريم    الثلاثاء يونيو 29, 2010 3:47 pm

[ sunny sunny بارك الله فيك وفي هدا الموضوع القيم ماشاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسالة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه لحملة القرآن الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ناصر قصر البخاري  :: المنتدى الاسلامي :: القرأن الكريم-
انتقل الى: